اخبار متنوعة

أزمة الكلب البيتبول المفترس في مصر

لا تزال أزمة الكلب البيتبول المفترس في مصر التي تملكها الإعلامية المصرية أميرة شنب تتكشف، مع ظهور تطورات متتالية في أعقاب الهجوم الأخير على أحد الجيران. في مقابلة هاتفية مع الصحفي عمرو أديب على قناة MBC مصر برنامج “الحكاية”، روت زوجة الضحية تجربة زوجها المروعة.

وقع الحادث عندما كان الكلب البيتبول في حديقة الإعلامية المصرية أميرة شنب وانقض على الضحية أثناء عودته من الخارج مع ابنه. تمكن الابن من التدخل، لكن الضحية بقي في غيبوبة لمدة 30 دقيقة بعد توقف قلبه. وأكدت الزوجة أنه لا يزال على جهاز التنفس الصناعي، مما يجعل من الصعب نقله من المستشفى.

اتخذت وزارة الداخلية المصرية إجراءات قانونية، وتولى مكتب النائب العام قيادة التحقيق.

ولا يزال الكلب البيتبول محتجزًا وسيُعرض على لجنة بيطرية، بينما يظل  زوج الإعلامية المصرية أميرة شنب رهن الاحتجاز أثناء التحقيق.

اعلان مميز احصل على محتوى احترافي متوافق مع محركات البحث السيو

ودعت الزوجة إلى زيادة اللوائح الخاصة بتربية الكلاب الخطرة مثل البيتبول لمنع حدوث مثل هذه المأساة مرة أخرى.

وكذلك تم توقيف مالكه لحين انتهاء التحقيقات.

يمكنكم متابعة صفحتنا على الفيسبوك من هنا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

هذا الموقع اخبار 360 يستخدم الكوكيز. من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع ، فإنك تقبل استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.  تعلم أكثر