اخبار السويدالعالم

اخبار السويد. حملة كراهية وعنصرية بإعلان جامعي. ما قصته؟

اخبار السويد. حملة كراهية وعنصرية بإعلانات جامعية. ما قصته؟

 

أثار إعلان لجامعة Luleå University of Technology حملة كراهية في دوائر اليمين المتطرف في السويد، مما دفع إدارة الجامعة إلى تقديم شكوى إلى الشرطة السويدية (Swedish) للتحريض على الكراهية العنصرية

في الإعلان، ينظر شاب سعيد ذو شعر داكن يرتدي ملابس شتوية إلى الكاميرا ويحاول إقناع طالب بالدراسة في الشمال

تم تداول الإعلان على مواقع وصفحات اليمين المتطرف السويدي التي تحتوي على تعليقات عنصرية حول لون بشرة الشاب في هذا الإعلان

وقالت مديرة الجامعة فيرونيكا سوندستروم لـ Aftonbladet: “إنه أمر محبط ومحزن للغاية أن شيئًا كهذا يمكن أن يحدث لأن لديك لونًا معينًا من البشرة. هذا كل شيء.

وأضافت “هذا النوع من التنمر والكراهية غير مقبول ونريد أن يتوقف بأي ثمن”

حملة كراهية وعنصرية بإعلان جامعي
حملة كراهية وعنصرية بإعلان جامعي

في إشارة إلى أن جامعة Luleå University of Technology تدرك قيمة الديمقراطية والاحترام المتبادل في السويد (Sweden)، قالت ساندستروم: نحن نتحدث 100 لغة مختلفة في الحرم الجامعي ونجذب الباحثين والطلاب من جميع أنحاء العالم. هذا هو التنوع الذي نسعى إليه. “.

تطلق الجامعات السويدية حملات مماثلة كل عام، لكنها لم تحصل على نفس القدر من الاهتمام

وقالت الجامعة إنها تواصلت مع الشاب المستهدف من حملة الكراهية ودعمته

قالت ساندستروم إن شمال السويد سيحتاج إلى وظائف ومهارات في السنوات القادمة، بما يتماشى مع الثورة الخضراء.

وتابعت: “هذه الحملات بعيدة كل البعد عن كل ما ندافع عنه والمستقبل الذي نريده (..) نريد أن نبقى موضع إعجاب حول العالم”.

اخبار السويد. حملة كراهية وعنصرية بإعلان جامعي. ما قصته؟
اخبار السويد. حملة كراهية وعنصرية بإعلان جامعي. ما قصته؟

وأكدت المتحدثة باسم شرطة المنطقة الشمالية في السويد (Sweden)، ماريا أندرسون، أن الشرطة تلقت بلاغًا بالتحريض على الكراهية العنصرية من جامعة لوليبو التقنية، لكنها لم تحدد بعد أي مشتبه بهم.

يمكنك متابعة الموقع الرسمي على الفيسبوك من هنا

مصدر الخبر الذي تم ترجمته الى العربية من هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى