الشرق الأوسط

الإرياني: الحوثيون يواصلون تكريس تبعيتهم لإيران وتنفيذ مخطط زعزعة المنطقة

أكد أن الميليشيا لا تملك قراراً وتتحرك كأداة لتنفيذ أجندة طهران

قال وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، اليوم (السبت)، إن ميليشيا الحوثي الإرهابية تؤكد عدم امتلاكها لقرار الحرب والسلم، وتحركها كأداة لتنفيذ الأجندة الإيرانية في المنطقة.

جاءت تصريحات الوزير الإرياني على خلفية زيارات قيادات ميليشيا الحوثي للعاصمة الإيرانية طهران، والضاحية الجنوبية في لبنان، مشيراً إلى أن «لقاءاتها برموز محور الشر الإيراني لتلقي التوجيهات بخصوص موقفها من الهدنة».

وأضاف: «تواصل ميليشيا الحوثي تكريس تبعيتها وانقيادها الأعمى خلف نظام إيران، وتنفيذ مخططه التوسعي وسياساته التدميرية المزعزعة لأمن واستقرار المنطقة»، مؤكداً أنها «لا تكترث بشلال الدم المتدفق منذ الانقلاب، والأوضاع السياسية والاقتصادية المتردية في اليمن، والمعاناة الإنسانية المتفاقمة لغالبية اليمنيين».

وطالب الإرياني، المجتمع الدولي والأمم المتحدة والدول دائمة العضوية في مجلس الأمن، باتخاذ موقف واضح وحازم من التدخلات الإيرانية في الشأن اليمني، والضغط على قيادات ميليشيا الحوثي الإرهابية للانخراط بجدية وحسن نية في جهود التهدئة وإحلال السلام.



اليمن


إيران سياسة


اخبار اليمن


التوترات إيران


الحوثيين


صراع اليمن




تابع القراءة من المصدر الرسمي من هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى