الشرق الأوسط

امرأة يمنية ترتكب جريمة مروعة بحق زوجها

أقدمت امرأة يمنية على قتل زوجها بتوجيه طعنات متعددة في جسمه بالسكين، ثم فصلت رقبته من عنقه بعد أن فارق الحياة، وقامت بتقطيع أطرافه ووضعها في الفرن لإحراق جثته.

وفي التفاصيل، أعلنت شرطة مديرية الحداء في محافظة ذمار اليمنية، أنها ألقت القبض على المدعوة مريم (25 عاما) التي ارتكبت جريمة قتل بحق زوجها المجني عليه بدر (25) عاما.

وأوضحت شرطة المديرية أن الزوجة قامت بقتل زوجها من خلال توجيه عدة طعنات بسلاح أبيض “سكين”، في أنحاء جسمه، وذبحته بعد أن فارق الحياة ومثلت بجثته، ووضعت أطرافه في الفرن لإحراقها.

خلافات زوجية وراء الجريمة

خلافات زوجية وراء الجريمة

وأشارت الشرطة إلى أن الزوجة قامت بعد ارتكاب جريمتها بمحاولة الانتحار من خلال شرب جرعات كبيرة من مبيد حشري سام.

وذكرت الشرطة أنه عقب تلقيها البلاغ تحركت فورا إلى مكان الجريمة بصحبة فريق الأدلة الجنائية، وتم نقل المتهمة إلى المستشفى والتحفظ عليها.

وكشفت الشرطة أن أسباب ارتكاب الزوجة لجريمة القتل عائد لخلافات أسرية، مؤكدة أن مثل هذه الجرائم دخيلة على المجتمع اليمني.

وأثارت هذه الجريمة المروعة ذعراً بين أوساط اليمنيين، وحملت تعليقات النشطاء على هذه الجريمة الكثير من تعبيرات الغضب والاستهجان لهذا الفعل الدموي، وقال أحدهم: “خبر مؤلم ومفجع ينذر بحلول القيامة على معشر الرجال”.

واعتبر آخرون أن أسباب كل هذه الجرائم سببها الفقر والظروف الاقتصادية الطاحنة، التي أذلت الشعب اليمني وأنهكت نفسيته.


تابع القراءة من المصدر الرسمي من هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى