منوعات

بعد خروج القوات الفرنسية.. جماعة مرتبطة بتنظيم القاعدة تعلن مقتل 4 من فاغنر الروسية في مالي | أخبار

أعلنت اليوم الثلاثاء جماعة مسلحة مرتبطة بتنظيم القاعدة مقتل 4 عناصر من مجموعة “فاغنر” الأمنية الخاصة الروسية في كمين وسط مالي، وذلك بعد يوم من خروج آخر جندي فرنسي من البلاد.

وجاء في بيان لجماعة تطلق على نفسها اسم “نصرة الإسلام والمسلمين” أن أفرادها نصبوا كمينا لجنود من فاغنر السبت الماضي، عندما كانوا على متن دراجات نارية في منطقة باندياغارا متّجهين من قرية دجالو إلى الجبال.

وأفاد البيان بأن عناصر الجماعة قتلوا 4 من أعضاء فاغنر في حين هرب البقية.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤوليْن محليين صحة الحادثة، في حين رفض مسؤول رفيع في جيش مالي تأكيدها أو نفيها.

وتضم “جماعة نصرة الإسلام والمسلمين” -التي تتسع رقعة نفوذها على الأرض- مجموعة متباينة من الجماعات التي تنشط في مالي وبوركينا فاسو المجاورة.

وغادر آخر جنود قوة “برخان” الفرنسية مالي أمس الاثنين، بعد مرور 9 أعوام على وجودهم فيها، وبذلك أنهت فرنسا سحب قواتها بعد خروج مظاهرات شعبية تطالب بتسريع مغادرة هذه القوات.

وبالتوازي مع تدهور علاقاتها مع باريس، وطدت باماكو مؤخرا علاقاتها مع موسكو، وحصلت منها على دعم عسكري وسياسي.

وكشفت دولة مالي قبل أيام عن تسلمها معدات عسكرية جديدة من روسيا، تضم 5 طائرات ومروحية عسكرية.


تابع القراءة من المصدر الرسمي من هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى