الشرق الأوسط

بيلوسي مصابة بكورونا وخالطت بايدن.. إلا أن فحصه “سلبي”

أعلن البيت الأبيض في بيان اليوم الخميس أن مسحة الرئيس الأميركي جو بايدن للكشف عن فيروس كورونا التي أجريت مساء الأربعاء جاءت سلبية.

وقال البيت الأبيض إن رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي التي أعلنت اليوم الخميس إصابتها بالفيروس لا تعتبر من “المخالطين القريبين” للرئيس، وذلك بحسب القواعد الاسترشادية للمراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها.

وكان المتحدث باسم نانسي بيلوسي قد قال اليوم إن الفحوص أثبتت إصابة بيلوسي بكورونا، مشيراً إلى أن الأعراض لم تظهر عليها حتى الآن.

بيلوسي بدون كمامة في البيت الأبيبض الاثنين

بيلوسي بدون كمامة في البيت الأبيبض الاثنين

وقال المتحدث درو هاميل في بيان إن نتائج فحص أجري للزعيمة الديمقراطية جاءت إيجابية بعد سلبية نتيجة اختبار آخر في وقت سابق من الأسبوع.

كما ثبتت إصابة عدد من كبار المسؤولين، من بينهم أعضاء في الإدارة الأميركية وسبعة مشرعين على الأقل، بفيروس كورونا في الأيام القليلة الماضية على الرغم من انخفاض عدد الحالات في أنحاء الولايات المتحدة.

وكانت بيلوسي قد ظهرت الثلاثاء بدون كمامة في حدث بالبيت الأبيض مع الرئيس جو بايدن.

وبحسب هاميل، “رئيسة مجلس النواب تلقت اللقاح بالكامل مع جرعة معززة، وهي ممتنة للحماية القوية التي قدمها اللقاح”.

وقال إن بيلوسي “ستخضع للحجر الصحي تماشياً مع إرشادات مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها، وتشجع الجميع على التطعيم والتعزيز والاختبار بانتظام”.

بيلوسي خلال تلقيها إحدى جرعات اللقاح في ديسبمر 2020

بيلوسي خلال تلقيها إحدى جرعات اللقاح في ديسبمر 2020

جاء إعلان الزعيمة الديمقراطية البالغة من العمر 82 عاماً قبل ظهورها الصحفي الأسبوعي في الكابيتول، والذي تم إلغاؤه. من المقرر أن يبدأ المجلس عطلة الربيع لمدة أسبوعين.

كما أجلت بيلوسي رحلة لوفد من الكونغرس إلى آسيا كان من المقرر أن تقودها.

وأمس الأربعاء، أعلن المدعي العام ميريك غارلاند ووزيرة التجارة جينا ريموندو عن نتائج إيجابية. كما أعلنت عمدة واشنطن العاصمة موريل باوزر اليوم أنها ثبتت إصابتها بفيروس كورونا.


تابع القراءة من المصدر الرسمي من هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى