منوعات

تعهد بدفاع الجيش الأميركي عن تايوان.. بايدن يحذر روسيا والصين ويتحدث عن موقفه من الترشح لولاية ثانية | أخبار

|

أكد الرئيس الأميركي جو بايدن أن القوات الأميركية ستدافع عن تايوان في حال تعرضها لغزو صيني “غير مسبوق”، مشيرا في الوقت ذاته إلى أنه حذر نظيره الصيني شي جين بينغ من الضرر الذي قد يلحق بمناخ الاستثمار إذا انتهكت بكين العقوبات التي فُرضت على روسيا.

وفي مقابلة مع برنامج “60 دقيقة” على شبكة “سي  بي إس” (CBS) الأميركية، سئل بايدن عما إذا كانت القوات الأميركية ستدافع عن الجزيرة المتمتعة بحكم ذاتي، والتي تعدّها الصين إقليما تابعا لها؟ قال “نعم، إذا حدث في الواقع هجوم غير مسبوق”.

وعندما طُلب منه توضيح إذا كان يقصد أنه على عكس الوضع في أوكرانيا ستقوم القوات الأميركية “رجالا ونساء” بالدفاع عن تايوان في حالة حدوث غزو صيني، قال بايدن “نعم”.

وفي معرض الحديث عن الحرب في أوكرانيا، وبشأن التهديدات المتكررة من أن يُقدم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في مرحلة ما على استخدام وسائل غير تقليدية مثل أسلحة نووية صغيرة أو أسلحة كيميائية، سُئل بايدن عما سيقوله لبوتين إن كان يفكر في استخدام مثل تلك الأسلحة، فرد بالقول “لا تفعل، لا تفعل، لا تفعل. هذا سيغير وجه الحرب بطريقة لم يكن لها مثيل منذ الحرب العالمية الثانية”.

وقال بايدن إنه حذر نظيره الصيني من أن انتهاك العقوبات المفروضة على روسيا “سيكون خطأ جسيما”، غير أنه أكد أنه ليست هناك مؤشرات على أن بكين زودت موسكو بأسلحة “لغزوها أوكرانيا”.

وأعلن الرئيس الأميركي خلال المقابلة أنه لم يقرر بعد إذا كان سيترشح لولاية رئاسية ثانية عام 2024، وقال “هل هو قرار نهائي بأنني سأترشح مجددا؟ يبقى أن نرى ذلك”.


تابع القراءة من المصدر الرسمي من هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى