الشرق الأوسط

تفاعل مستمر على فيديو بايدن “تائه” ويتصرف “بغرابة” في البيت الأبيض


209600

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— لازالت مقاطع الفيديو للقاء الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما وخليفته، جو بايدن في البيت الأبيض تثير تفاعلا بين نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، ملقين الضوء على تصرفات “غريبة” وأشبه بأن بايدن “تائه” على حد تعبيرهم.

وفي سياق متصل كان أوباما قد أثار تفاعلا في الزيارة ذاتها للبيت الأبيض عقب وصف بايدن بـ”نائب الرئيس” إذ كشف مصدران مقربان من الرئيس الأمريكي الأسبق باراك أوباما أن وصفه هذا لم يكن مزحة مخططة بل “زلة لسان”.

وخلال زيارته الأولى للبيت الأبيض منذ رحيله قبل 5 سنوات لدعم بايدن في الترويج لإصلاح قانون الرعاية الصحية، بدأ أوباما كلمته قائلا: “نائب الرئيس بايدن”، لكنه سرعان ما تدارك الموقف وحاول استغلالها على أنها لحظة كوميدية مكتوبة. لكن شخصين مقربين من أوباما قالا لـCNN إنها “كانت، في الواقع، زلة لسان، مجرد خطأ”، ولم تكن هذه هي الطريقة التي يعتزم بها أوباما بدء كلمته. وشغل بايدن منصب نائب الرئيس في عهد أوباما وتجمعهما علاقة قوية منذ ذلك الحين.

بالكاد تحتل هذه الحادثة مرتبة عالية في قائمة الزلات الرئاسية، التي ارتكبها أي من الرجلين على مر السنين، لكنها تسببت في إثارة بعض الأنظار على الأقل بين بعض الموالين لبايدن، الذين تساءلوا منذ فترة طويلة عما إذا كان أوباما ينظر إلى خليفته على قدم المساواة.




تابع القراءة من المصدر الرسمي من هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى