اخبار متنوعة

جزار يذبح زوجته الشابة في مصر وتركها غارقة في دمها

في حادثة مأساوية جديدة في مصر، أرتكب الجزار جريمة قتل يذبح زوجته الشابة التي لم تتجاوز الثلاثين من العمر نتيجة لإشكالات زوجية.

بدأت حكاية دهب حسن، الشابة ذات الخمسة والعشرين عامًا، عندما تزوجت قبل عامين في مدينة القناطر الخيرية بمحافظة القليوبية. زوجها محمود حسن، البالغ من العمر ثلاثين عامًا وهو جزار، حيث كانت الحياة تمر بينهما بفترات من الحب وأخرى من الخلافات، ورغم ذلك كانت تحافظ على بيتها وتسعى لمواجهة تحديات الحياة التي تعترضهما.

تركها غارقة في دمها

لكن مع تصاعد الخلافات بينهما بسبب إدمان الزوج على المخدرات حتى ذلك اليوم، تفاقمت المشكلة بينهما إلى حدوث مشاجرة حادة، حيث قام بطعنها عدة طعنات قاتلة في بطنها وجرحها بالرقبة بشكل خطير وخلفها تنزف حتى فارقت الحياة.

تم نقل الجثة إلى المستشفى بواسطة الجهات المعنية بالتحقيق واتخذت قرار دفنها بناءً على تقرير التشريح من قبل الطب الشرعي، واستجواب أفراد عائلة الفقيدة، بالإضافة إلى التحقيقات الجنائية المتعلقة بالحادثة وتفاصيلها في مصر.

اعلان مميز احصل على محتوى احترافي متوافق مع محركات البحث السيو

قبل ذلك، تلقت مديرية أمن القليوبية إخطارًا من مباحث مركز شرطة القناطر الخيرية يفيد بتلقي المستشفى إشارة تفيد بوصول سيدة تبلغ من العمر 25 عامًا مصابة بجرح قطعي في الوجه وثلاث طعنات في البطن، ولكنها توفيت متاثرة بإصاباتها.

ثم تمكّنت قوات الأمن من القبض على المشتبه به، وقالت والدة الضحية إنه زوج ابنتها يدعى محمود، ويبلغ من العمر 30 عاماً وهو جزّار. تم اتخاذ الإجراءات القانونية بإصدار تقرير بالواقعة، وبدأت النيابة التحقيق في الأمر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

هذا الموقع اخبار 360 يستخدم الكوكيز. من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع ، فإنك تقبل استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.  تعلم أكثر