منوعات

سعيد لرؤيتك تكسر رقما من أرقامي في المونديال.. الأسطورة بيليه يوجه رسالة إلى النجم الفرنسي مبابي | رياضة

أعرب الأسطورة البرازيلية بيليه عن امتنانه لتعاطف نجم المنتخب الفرنسي كيليان مبابي معه، وذلك عبر تغريدة له قبل أيام طالب فيها المتابعين بالدعاء للنجم البرازيلي إثر تقارير عن تدهور حالته الصحية.

وكتب الحساب الرسمي لبيليه على تويتر ردا على تغريدة مبابي: “شكرا مبابي، أنا سعيد لرؤيتك تكسر رقمًا اَخر من أرقامي في كأس العالم يا صديقي”.

وكان مبابي قد كسر الرقم القياسي لعدد الأهداف المسجلة في كأس العالم قبل سن الـ24، حيث وصل إلى 8 أهداف، فيما كان بيليه صاحب الرقم القياسي بـ7 أهداف.

وحظي بيليه بدعم واهتمام واسع خلال الأيام الماضية، حيث تعاطف معه العديد من النجوم العالميين، ورفعت جماهير البرازيل صورته خلال مباريات كأس العالم قطر 2022.

ويمتلك بيليه أرقاما أسطورية في كأس العالم، حيث يحتكر بيليه لنفسه رقما مميزا ما زال صامدا منذ أكثر من 50 عاما، وسيكون من الصعب على أي لاعب آخر كسره، ويتمثل في نجاح بيليه كلاعب، في التتويج بكأس العالم في 3 نسخ من أصل 4 شارك فيها، حيث فاز بمونديال 1958 و1962 و1970.

وقاد بيليه منتخب البرازيل لتحقيق فوز كبير ولا غُبار عليه، على حساب نظيره الفرنسي، في نصف نهائي مونديال السويد 1958، وسجل في تلك المباراة 3 أهداف متتالية (هاتريك) في الدقائق 53 و64 و75، ممهدا الطريق لمنتخب بلاده لبلوغ المباراة النهائية.

وفي ذلك اليوم، بات بيليه أصغر لاعب في تاريخ نهائيات كأس العالم يسجل “هاتريك” في مباراة واحدة، بعمر 17 عاما و244 يوما.

وعلى الرغم من أن هذا (الهاتريك) هو الوحيد لبيليه في كأس العالم، فإن اعتباره أصغر لاعب يسجل ثلاثية في كأس العالم ما زال صامدا منذ 64 عامًا، في انتظار موهبة فذة تكون قادرة على تحطيم هذا الرقم.

وبعمر 17 عاما و249 يوما، خاض “الجوهرة السمراء” أول مباراة نهائية في كأس العالم بتاريخه، وكان ذلك يوم 29 يونيو/حزيران 1958.

يومها واجه “السامبا” الدولة المضيفة السويد في النهائي، لكن ذلك لم يمنع بيليه من تسجيل هدفين من أصل 5 أهداف، وضعت منتخب البرازيل على عرش الكرة العالمية للمرة الأولى.




تابع القراءة من المصدر الرسمي من هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى