اخبار متنوعة

طوفان الأقصى – اليوم السابع والعشرين من العدوان على قطاع غزة

تستر العدو على الخسائر الذي يتعرض له في قطاع غزة عن طريق ارتكاب المزيد من المجازر

في اليوم السابع والعشرين للاعتداء الوحشي الهمجي المتواصل على قطاع غزة، يستمر العدو في ارتكاب المجازر بحق سكان القطاع من الأطفال والنساء، بالإضافة إلى التركيز على تدمير المباني والبنية التحتية في قطاع غزة، وذلك في محاولة لإخفاء الهزائم المتلاحقة والخسائر التي يتكبدها بسبب التوغل البري المحدود في أراضي القطاع.

اعترف العدو بمقتل ثمانية عشر جندياً بعد إعلان الجيش الاحتلال صباح اليوم الخميس “مقتل جندي من الكتيبة 7007 خلال المعارك الجارية في شمال القطاع”، بالإضافة إلى اعتراف العدو بمقتل ضابط من رتبة قائد الكتيبة 53 في اللواء 188 وإصابة ثلاثة جنود بجروح خطيرة. وتؤكد المقاومة الفلسطينية أن الحصيلة أكبر بكثير من ذلك.

جيش الاحتلال يرتكب مذبحة ثانية في مخيم جباليا
جيش الاحتلال يرتكب مذبحة ثانية في مخيم جباليا

جيش الاحتلال يرتكب مذبحة ثانية في مخيم جباليا

وفيما يتعلق بالتفاصيل، قام جيش الاحتلال بارتكاب مذبحة ثانية في مخيم جباليا في قطاع غزة، مما أدى إلى ارتفاع عدد الشهداء منذ بداية العدوان إلى اكثر من 9061، بمن فيهم 3760 طفلاً، وبلغ عدد المصابين 32000.

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في القطاع أن العدو ارتكب خمسة عشر مذبحة خلال الـ 24 ساعة الماضية، وأسفرت عن اسشتهاد 256 شخصًا.

اعلان مميز احصل على محتوى احترافي متوافق مع محركات البحث السيو

على الجانب المقابل، قد أقر رئيس وزراء العدو الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بأن قواته تعرضت لخسائر كبيرة في غزة، واعترف وزير الحرب يوآف غالانت بحصول ضربة شديدة في قطاع غزة.

جاء ذلك بعد أن أعلن الناطق العسكري الإسرائيلي اليوم أن عدد الجنود والضباط الذين قتلوا منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي ارتفع إلى 332، وأشار إلى أن عدد “المخطوفين” في غزة ارتفع إلى 242.

في سياق التطورات الحالية المتعلقة بالأحداث العسكرية في المنطقة، تم تشغيل صفارات الإنذار في مناطق جيا وميفكاعيم التابعة لغلاف قطاع غزة.

استهداف كتائب عز الدين القسام لمجموعة من "جنود العدو الاحتلال الصهيوني"
استهداف كتائب عز الدين القسام لمجموعة من “جنود العدو الاحتلال الصهيوني”

استهداف كتائب عز الدين القسام لمجموعة من “جنود العدو الاحتلال الصهيوني”

حيث أفاد جناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، سرايا القدس، بأن قواتها النخبة اشتبكت صباح اليوم مع قوة راجلة تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي في منطقة خان يونس في جنوب قطاع غزة.

وفي السياق ذاته، أعلن جناح المقاومة الإسلامية (حماس)، كتائب عز الدين القسام، عن استهداف مجموعة من “جنود العدو” في جحر الديك بواسطة قذيفة “آر بي جي” المضادة للأفراد خلال المواجهات المتواصلة مع جيش الاحتلال الإسرائيلي في مناطق مختلفة في قطاع غزة.

وفي فترة سابقة من اليوم، أعلنت كتائب القسام عن استهدافها لدبابة وجرافة تابعتين للإحتلال الإسرائيلي في منطقة شمال غرب غزة باستخدام قذيفتي “الياسين 105”.

تجري هذه الأحداث برفقة استمرار الاشتباكات العنيفة بين مجاهدي المقاومة الفلسطينية وقوات الاحتلال في منطقة شمال غرب مدينة قطاع غزة، وذلك وسط تعرض مناطق مختلفة في القطاع لقصف مدفعي مكثف من قبل الجيش الإسرائيلي.

كارثة صحية قريبة نتيجة إيقاف مولد مستشفى الشفاء عن العمل
كارثة صحية قريبة نتيجة إيقاف مولد مستشفى الشفاء عن العمل

كارثة صحية قريبة نتيجة إيقاف مولد مستشفى الشفاء عن العمل

بخصوص التطورات الصعبة في الظروف الإنسانية التي يعاني منها القطاع نتيجة الحصار المفروض من قبل العدو، صرح وزير الصحة التركي أن مستشفى الصداقة التركي الفلسطيني في قطاع غزة أوقف تمامًا عمله أمس بسبب نفاد الوقود.

وأضاف الوزير أن المجتمع الدولي والمؤسسات المعنية لم تتخذ الإجراءات الكافية لمنع الهجمات على المستشفى.

وناشد المتحدث باسم وزارة الصحة في قطاع غزة جميع الأطراف بتوفير ممر آمن لتوصيل المساعدات الطبية إلى غزة بشكل عاجل، محذرًا من وقوع كارثة صحية قريبة نتيجة إيقاف مولد مستشفى الشفاء عن العمل.

قال مدير عام المستشفيات في قطاع غزة إنه من المتوقع أن تتوقف أجهزة غسل الكلى في المستشفى الإندونيسي بسبب نقص الوقود، مشيراً إلى أن 70% من خدمات المستشفى الإندونيسي مهددة بالتوقف بسبب توقف المولدات نتيجة نفاد الوقود.

تعرض عدد من الفلسطينيين للقتل والإصابة جراء قصف منزل في مخيم المغازي وسط قطاع غزة من قبل طائرات الاحتلال.

وأكد المتحدث باسم وزارة الصحة في غزة أن الاحتلال مستمر في ارتكاب مجازر ويستهدف المناطق السكنية.

واستهدفت طائرات الاحتلال أيضًا شقق سكنية في أحد الأبراج بمنطقة السامر في مدينة قطاع غزة، إلى جانب استهداف سيارة مدنية في منطقة جباليا النزلة شمال القطاع.

اعلان مميز احصل على محتوى احترافي متوافق مع محركات البحث السيو
قصف إسرائيلي لميناء الصيادين غرب خان يونس
قصف إسرائيلي لميناء الصيادين غرب خان يونس

قصف إسرائيلي لميناء الصيادين غرب خان يونس

وقد تعرض ميناء الصيادين غرب خان يونس جنوب قطاع غزة لقصف إسرائيلي بواسطة صواريخ، وتم أيضًا قصف مناطق مجاورة للساحل بواسطة زوارق حربية إسرائيلية.

ونتيجة لذلك، فقد سُجلت خمس شهداء وعدد من الجرحى في قصف إسرائيلي استهدف المدرسة القريبة من مخيم الشاطئ غرب قطاع غزة، حيث أطلق جيش الاحتلال قنابل الفوسفور على المدرسة.

في فترة سابقة من صباح اليوم، تم اسشتهاد ثلاثة فلسطينيين وإصابة آخرين في هجوم بالقصف الإسرائيلي استهدف منزلًا في مخيم جباليا في شمال قطاع غزة.

هاجمت طائرات الاحتلال الإسرائيلي أيضًا منطقة الفالوجا في غرب مخيم جباليا شمالي قطاع غزة.

تم قصف مجمع سكني في الفالوجا يوم الأربعاء الماضي من قبل قوات الاحتلال، وأدى ذلك إلى استشهاد العشرات وإصابة الكثير بالقرب من الحي الذي وقعت فيه مجزرة سابقة أسفرت عن استشهاد وإصابة حوالي 400 فلسطيني، ومعظمهم من الأطفال.

في حي الزيتون، تعرض منزل في مدينة قطاع غزة لقصف من قبل القوات الإسرائيلية، مما أسفر عن وقوع شهداء وجرحى. كما قامت طائرات العدو بتنفيذ غارات جديدة على منطقة تل الهوا للمرة الثانية خلال ساعات.

في ظل استمرار المذبحة التي يتعرض لها سكان قطاع غزة، أعلنت وزارة الخارجية الأميركية أن الوزير أنتوني بلينكن سيناقش في زيارته إلى تل أبيب “جهود حماية الأميركيين في إسرائيل والضفة الغربية و قطاع غزة، وإطلاق سراح الرهائن”.

يأتي ذلك في ظل إعلان الرئيس الأميركي جو بايدن عن حاجة إلى “وقف لإطلاق النار في قطاع غزة من أجل استعادة الرهائن”.

أكدت وزارة الخارجية الأميركية أن بلينكن سيناقش في الأراضي المحتلة “زيادة حجم المساعدات الإنسانية التي توجه إلى قطاع غزة ومنع تفاقم نطاق الصراع”.

في تصريح لوزارة الخارجية الروسية اليوم الخميس، أكدت أن الأوضاع في قطاع غزة تتجه نحو التدهور بشكل كبير، وأشارت إلى أن هناك كارثة إنسانية مرتقبة في المنطقة ستترتب عليها عواقب وخيمة لعدة سنوات إذا لم يتم التوصل إلى حلول جذرية لتهدئة الوضع في قطاع غزة و فلسطين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

هذا الموقع اخبار 360 يستخدم الكوكيز. من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع ، فإنك تقبل استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.  تعلم أكثر