الشرق الأوسط

فلسطيني يشل مطار بن غوريون

فلسطيني يشل مطار بن غوريون

اقتحمه بسيارة مسروقة

الجمعة – 27 صفر 1444 هـ – 23 سبتمبر 2022 مـ رقم العدد [
16005]

 

تل أبيب: «الشرق الأوسط»

تسبب شاب فلسطيني اقتحم مطار بن غوريون في اللد (الخميس)، بتأخير في موعد انطلاق جميع الرحلات المقررة طيلة ساعة كاملة، وذلك عندما قدم بسيارة إسرائيلية مسروقة واقتحم بوابة المطار ثم ترك السيارة خلال مطاردته وهرب مشيا، حتى تم إلقاء القبض عليه، بحسب الشرطة الإسرائيلية.
وقد وقع هذا الحادث فجر الخميس، حيث قام شاب فلسطيني من سكان رام الله في وائل الثلاثين من العمر، بسرقة سيارة في منطقة تل أبيب. ويبدو أنه لم يعرف كيف يهرب باتجاه رام الله، ووجد نفسه أمام حواجز المدخل الرئيسي للمطار. فلم يتوقف وحاول الالتفاف عائداً. فأقدم أحد عناصر الأمن على إطلاق النار مستهدفا المركبة. وقد اندفع الشاب الفلسطيني نحو محطة وقود في أرض المطار وترك المركبة هناك. وهرب باتجاه حقل مفتوح. وبعد فترة قصيرة، ألقى عناصر الأمن في المطار القبض عليه وتم تسليمه إلى الشرطة لغرض التحقيق، ثم قدم إلى المحكمة لتمديد اعتقاله.
ومع إطلاق الرصاص على السيارة المسروقة، وطيلة ساعة من الزمن، حدثت فوضى شاملة في المطار، إذ أغلقت الشرطة والمخابرات جميع المداخل والمخارج، بما في ذلك صالات المغادرة والوصول، وأوقفت حركة الهبوط والإقلاع. وقد تسبب ذلك في تأخير جميع الرحلات الليلية، ولم تعد إلى وضعها الطبيعي إلا بعد اعتقال الشاب في محطة الشرطة داخل المطار. وجاءت هذه الحادثة في وقت وصل فيه عدد المسافرين إلى رقم قياسي، حوالي 94 ألف مواطن غادروا إسرائيل إلى الخارج في يوم واحد، خططوا لإمضاء فترة الأعياد اليهودية في الخارج.
وقالت الشرطة إن «الشاب المعتقل معروف كسارق سيارات محترف، ذي ملف جنائي طافح. وقد اعتاد على سرقة سيارات إسرائيلية والهرب بها إلى الضفة الغربية، حيث يبيعها هناك إلى أصحاب مسالخ السيارات، الذين يفككونها ويبيعونها قطعا ميكانيكية للكراجات». وحسب تقرير للشرطة الإسرائيلية فإن حوالي ألف سيارة إسرائيلية تسرق في كل شهر ويتم تهريبها إلى الضفة الغربية. وبسبب هذه السرقات، تم رفع أسعار التأمين بقيمة 100 دولار تقريبا.


فلسطين

النزاع الفلسطيني-الاسرائيلي

تابع القراءة من المصدر الرسمي من هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى