منوعات

كورتوا وبنزيمة يخفيان عيوب ريال مدريد وصحيفة إسبانية تنشر قائمة المرشحين لخلافة أنشيلوتي | كرة قدم

|

كشف تقرير إسباني عن مفاجأة كبيرة تتعلق بمنصب المدير الفني لفريق ريال مدريد، الذي يشغله حاليا الإيطالي المخضرم كارلو أنشيلوتي.

وعلت أصوات في الفترة الأخيرة تتحدث عن إمكانية عودة الفرنسي زين الدين زيدان، من أجل تولي تدريب النادي “الملكي” لفترة ثالثة، بعد تمديد عقد مواطنه ديديه ديشامب، مع منتخب فرنسا حتى عام 2026.

لكن صحيفة “سبورت” (Sport) الإسبانية أكدت أن راؤول غونزاليس (أحد أساطير ريال مدريد) هو المرشح الأول لخلافة أنشيلوتي عندما يرحل الأخير عن “سانتياغو بيرنابيو”.

وأبرزت الصحيفة تصريحات المدرب الإيطالي الذي يرتبط بعقد مع ريال مدريد حتى يونيو/حزيران 2024، التي أدلى بها بداية الموسم الجاري 2022-2023، مؤكدا أن محطته الحالية ستكون التجربة التدريبية الأخيرة.

وتشير الصحيفة إلى أن هناك من يتحدث داخل إدارة ريال مدريد عن أن أنشيلوتي لن يكمل عقده، لذا وضعت الصحيفة “راؤول” على رأس قائمة معوّضي الإيطالي.

واعتزل راؤول عام 2015 بألوان كوزموس الأميركي، ثم حصل على رخصة التدريب، وبدأ العمل مع الفئات السنية الصغرى في ريال مدريد.

وأشرف راؤول على فريق الشباب عام 2019، الذي تُوج معه بلقب دوري أبطال أوروبا للشباب في أغسطس/آب 2020.

ووضعت “سبورت” الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو، مدرب باريس سان جيرمان السابق خيارا ثانيا لخلافة أنشيلوتي بعد راؤول.

وأعادت الصحيفة إلى الأذهان تصريحات سابقة لبوكيتينو عن إمكانية تدريب ريال مدريد، قال فيها “لا أعتقد أن القطار يمر مرة واحدة في العمر”.

وحل زيدان ثالثا بعد بوكيتينو، علما بأن الفرنسي عمل مدربا بالفعل لريال مدريد على فترتين؛ كانت الأولى أكثر نجاحا بالتتويج بدوري أبطال أوروبا 3 مرات متتالية، بالإضافة إلى ألقاب أوروبية وعالمية ومحلية أخرى.

ولم تسقط الصحيفة أسماء أخرى عن طاولة ريال مدريد، مثل الإسباني جولين لوبيتيغي، والبرتغالي جوزيه مورينيو.

كل هذه الخيارات سيأتي دورها بعد رحيل أنشيلوتي، الذي اعترف بمعاناة فريقه في الفترة الماضية، رغم فوزه على فالنسيا في نصف نهائي كأس السوبر الإسباني.

كورتوا وبنزيمة يخفيان عيوب ريال مدريد

وتؤكد صحيفة “ماركا” (marca) الإسبانية أنه لولا الفرنسي كريم بنزيمة، ومن خلفه البلجيكي تيبو كورتوا لفقَد ريال مدريد لقب بطل السوبر، حيث بدا لاعبو “الميرنغي” مرهقين للغاية في المباريات بعد بطولة كأس العالم، التي أقيمت في قطر.

وأقر أنشيلوتي بمشاكل الفريق في خط الوسط، حيث قال بعد الفوز على فالنسيا “قراءة لاعبي خط الوسط للمباراة لم تكن جيدة”.

ويتوجب على أنشيلوتي العمل على حل مشاكل الفريق التي ضاعفتها الإصابات في الخط الخلفي، قبل جدول المباريات المزدحم في الفترة المقبلة.

ويلعب ريال مدريد الأحد المقبل نهائي السوبر الإسباني ضد الفائز من برشلونة وريال بيتيس، ثم سيحل ضيفا على فياريال في كأس ملك إسبانيا، بعدها سيلعب الفريق مباريات صعبة في الليغا، ثم السفر إلى المغرب من أجل التنافس على كأس العالم للأندية، قبل زيارة ملعب “أنفيلد” لمواجهة ليفربول، في ذهاب الدور ثمن النهائي من دوري أبطال أوروبا.




تابع القراءة من المصدر الرسمي من هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى