منوعات

للتخلص من آثار الماضي الروسي.. كييف تعيد تسمية 95 شارعا | أخبار

في محاولة لإزالة النفوذ الروسي والسوفياتي والتخلص من آثار الماضي عمدت أوكرانيا أمس الخميس إلى تغيير أسماء 95 شارعا وساحة في العاصمة كييف مسماة بأسماء روسية أو سوفياتية، في خطوة قد تثير غضب موسكو.

وكانت أوكرانيا سارعت منذ بدء الحرب الروسية عليها في فبراير/ شباط، بإطلاق حملة “إزالة الطابع الروسي”، للتخلص من إرث حكم موسكو الذي استمر مئات السنين.

وجاء تغيير أسماء الشوارع والساحات في كييف بعد يوم من احتفال أوكرانيا بمرور 31 عاما على استقلالها، كما جاء كذلك تزامنا مع ذكرى مرور 6 أشهر على بدء الحرب.

وكتب رئيس البلدية فيتالي كليتشكو على تطبيق تليغرام “(الأسماء الجديدة) يجب أن تخلد ذكرى الأحداث التاريخية المهمة لأوكرانيا، وكذلك الشخصيات والأبطال المشهورين الذين مجدوا أوكرانيا وقاتلوا من أجل استقلال دولتنا”. وقال إن العملية لم تنته بعد، ووعد بالمضي قدما في الحملة.

وتم تغيير أسماء شوارع في العاصمة الأوكرانية تحمل أسماء كتاب روس يعودون إلى القرن الـ19 مثل ألكسندر بوشكين وليو تولستوي وأنتون تشيخوف وإيفان تورجينيف وميخائيل ليرمونتوف.

ولم يقتصر الأمر عند هذا الحد، بل امتد ليشمل فلاسفة شيوعيين ولدوا في ألمانيا ككارل ماركس وفريدريك إنغلز، اللذين سميت شوارع كثيرة باسمهما في جميع أنحاء الاتحاد السوفياتي.

تغيير أسماء الشوارع الخميس جاء بعد يوم من احتفال أوكرانيا بمرور 31 عاما على استقلالها (رويترز)

وتشمل قائمة الأسماء الأخرى التي تم تغييرها أسماء القادة العسكريين السوفيات خلال الحرب العالمية الثانية، بالإضافة إلى شوارع سميت على أسماء مدن روسية مثل موسكو وروستوف وماغنيتوغورسك.

فأُعيدت على سبيل المثال تسمية شارع آخر، كان يحمل في السابق لقب وزير دفاع سوفياتي، ليصبح كتيبة آزوف، وهي خطوة من المرجح أن تثير غضب موسكو التي تدافع صراحة عن إرثها السوفياتي في أوروبا.

وكتيبة آزوف، التي هي جزء من الحرس الوطني الأوكراني، مثار فخر في أوكرانيا حيث صمدوا ضد القوات الروسية لأسابيع في حصار ماريوبول في وقت سابق من العام الجاري، لكن موسكو تقول إنها تنتمي لليمين المتطرف وتصفها بأنها “منظمة إرهابية”.

كما أزيل اسم الكاتب الروسي ميخائيل بولغاكوف، أحد أعظم الكتاب في الاتحاد السوفياتي، رغم أنه مولود في كييف.

وسُمي أحد الشوارع باسم لندن، عاصمة أحد أقوى حلفاء أوكرانيا، بينما أطلق على شارع آخر اسم “شارع نهوض أوكرانيا”، مستلهما الاسم من مقولة للرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في يوم الاستقلال من أن أوكرانيا “ولدت من جديد” عندما بدأت روسيا حربها عليها.

وقال كليتشكو إن الأسماء الجديدة لم يتم الانتهاء منها كلها، معتبرا أن “هذه خطوة مهمة للحد من التلاعب الكاذب وتأثير المعتدين الروس وتفسير تاريخنا”، حسب قوله.

وسيجري اختيار بعض الأسماء الجديدة من قبل الشعب الأوكراني. ويمكن لأي شخص في أوكرانيا المشاركة، كما يمكن لأكثر من 6.5 ملايين شخص الوصول إلى تطبيق حكومي على الهاتف الذكي خصص من أجل هذا الغرض.


تابع القراءة من المصدر الرسمي من هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى