منوعات

للجبال صدى وتراث.. مهرجان بالسعودية يبرز الفنون الأدائية الجبلية وإرثها الشعبي | ثقافة

يعد تسليط الضوء على الفنون الأدائية الجبلية في السعودية المحور الأساسي لمهرجان “قمم” الدولي للفنون الأدائية الجبلية في نسخته الثانية، الذي تنظمه هيئة المسرح والفنون الأدائية لمدة أسبوع في 7 مواقع بمنطقة عسير جنوب غربي المملكة.

ويركز المهرجان الذي انطلق يوم الجمعة الماضي على إبراز الفنون الشعبية في المناطق الجبلية، وذلك بمشاركة 16 فرقة سعودية و14 فرقة دولية تقدم حوالي 32 لونا أدائيا جبليا من داخل المملكة وعدد من دول العالم.

وشهد المهرجان تنظيم مسيرة كرنفالية في شارع الفن بأبها، على عربات تم تصميمها لتحاكي الجانب الثقافي والفلكلوري للدول المشاركة، إضافة إلى الأزياء التراثية والشعبية التي تمتاز بها الدول المشاركة لتضيف تنوعا ثريا للمهرجان.

المهرجان يعقد بمشاركة 14 فرقة دولية “وكالة الأنباء السعودية”

مهرجان متخصص

وأكد الرئيس التنفيذي لهيئة المسرح والفنون الأدائية السعودية سلطان البازعي أن مهرجان قمم هو أول مهرجان عالمي متخصص في الفنون الأدائية الجبلية، ومن شأنه أن يسهم في التعريف بالمواقع التراثية الأثرية في منطقة عسير.

وأضاف أن المهرجان سيشهد حفلات غنائية تمتاز بكونها تمزج بين الأصوات المميزة والفرق الأدائية، سيتعرف فيها الزوار على مواهب شابة، ويتضمن المهرجان أيضا تفاعلات ثقافية قد لا تتوفر في المدن العصرية، مثل الحكواتي، وأعراس القرية وطقوس احتفالاتها، ومأكولات وتفعيلات فريدة.

كما يسعى المهرجان إلى إبراز الفلكلور الشعبي للسعوديين بمختلف مناطقهم، ويسهم في تطوير قطاع المسرح والفنون الأدائية، فضلا عن الارتقاء بجودة الحياة وتطوير القطاع الثقافي، بالمواءمة مع مستهدفات رؤية المملكة 2030.

وتابع الرئيس التنفيذي لهيئة المسرح والفنون الأدائية بأن المهرجان يبني على النجاح الذي حققه في النسخة الأولى، حيث يهدف إلى رفع مستوى الوعي بالفنون والموروث القديم في السعودية والعالم، ويعرف الزوار بتاريخها وفنونها وأساليبها وكيفية أدائها، مضيفا أن للتراث دورا في تقريب الشعوب، وهي الرسالة الأساسية التي يركز عليها مهرجان قمم الدولي، مما يعزز مكانة المملكة على الخارطة الثقافية العالمية.

المهرجان يركز على الفنون الجبلية في منطقة عسير ( واس )
المهرجان يهدف إلى رفع مستوى الوعي بالفنون والموروث القديم في السعودية والعالم “وكالة الأنباء السعودية”

برنامج المهرجان

يقدم مهرجان قمم الدولي للفنون الأدائية الجبلية برنامجا ثقافيا بالتعاون مع نادي أبها الأدبي، يتضمن ندوات حوارية وورش عمل تعليمية لنخبة من المتحدثين المحليين والعالميين حول الفنون الأدائية الفلكلورية، في حين تحتضن مواقع المهرجان مجموعة من الفعاليات والمناطق، مثل معرض الأزياء وفعاليات المسرح، وفعاليات لأهل القرية، ومنصات للعزف المباشر أمام الجمهور.

ويتضمن البرنامج الثقافي للمهرجان 14 ندوة حوارية وورشة عمل بمشاركة أدباء وباحثين ومتخصصين، تقام يوميا في مقر النادي الأدبي في أبها، وشهد المهرجان عقد ندوة حوارية أمس السبت سلطت الضوء على تاريخ الفنون الأدائية الجبلية في جزيرة العرب.

وأقيمت أمس الأحد ندوة حوارية بعنوان “الميثولوجيا والجبل: هل ساهمت الأساطير في ثراء الفنون الأدائية الجبلية وتنوعها؟”، وتطرقت هذه الندوة إلى المصادر التي ساهمت في تنوع الفنون الجبلية على مر التاريخ.

كما يشهد المهرجان عقد ندوة الاثنين بعنوان “الحكايات الشعبية: بساط الجدات السحري”، وأخرى يوم الثلاثاء بعنوان “دلالات الألوان في أزياء الفنون الأدائية الجبلية”، كما تعقد ندوة حوارية بعنوان “الفنون الأدائية الجبلية النسائية: عالم من الثراء والتنوع” يوم الأربعاء، في حين يشهد يوم الخميس القادم عقد ندوة حوارية حول تجربة برنامج “طروق السعودية” في توثيق الفنون الجبلية في منطقة عسير.

وفي يوم المهرجان الأخير، تعقد ندوة حوارية بعنوان “سيميائية الفنون الأدائية الجبلية”.

واستضافت فعاليات المهرجان 7 مواقع في منطقة عسير بهدف المساهمة في التعريف بالمواقع التراثية الأثرية في المنطقة، وتمثلت هذه السنة في “بسطة القابل” و”قصر أبو شاهرة بالمسقي” و”قلعة شمسان” و”قرية بن عضوان التاريخية”، و”قصر مالك التاريخي” و”قصور آل مشيط” وقلاع “أبو نقطة المتحمي”.

المصدر : الجزيرة + وكالة الأنباء السعودية (واس)

تابع القراءة من المصدر الرسمي من هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى