منوعات

مدير فايزر يصاب بكورونا بعد تلقي 4 جرعات من لقاح شركته.. هل اللقاحات غير فعالة؟ | صحة

مدة الفيديو 02 minutes 05 seconds

أعلن مدير شركة “فايزر” (Pfizer) ألبرت بورلا إصابته بكورونا بعد أن كان قد تلقى 4 جرعات من لقاح شركته، فماذا يعني هذا؟ وما العلاج الذي تلقاه؟ وأين وصل العمل على لقاح لكورونا خاص بأوميكرون؟

وكان بورلا قد قال في بيان صحفي نشره موقع شركة فايزر أمس الاثنين، “أود إبلاغ الجمهور أنني ثبتت إصابتي بفيروس كوفيد-19، أنا ممتن لتلقي 4 جرعات من لقاح “فايزر-بيونتك” (Pfizer-BioNTech) وأشعر أنني بحالة جيدة في وقت أعاني فيه من أعراض خفيفة للغاية”.

هل تعني إصابة بورلا بكورونا رغم تلقي اللقاحات أنها غير فعالة؟

لا، لقاحات كورونا فعالة، فهي تقلل خطر التعرض للإصابة، وعند الإصابة تقلل خطر تطور المرض وحدوث مضاعفات خطيرة قد تنتهي بدخول المستشفى أو الوفاة. ويمكن ملاحظة أن الأعراض التي ظهرت على بورلا خفيفة للغاية.

ما العلاج الذي تلقاه بورلا لكورونا؟

قال بورلا “لقد بدأت دورة علاج من باكسلوفيد (PAXLOVID ™)”.

وباكسلوفيد هو علاج مكون من أقراص “نيرماتريلفير” (nirmatrelvir) المعبأة مع أقراص “ريتونافير” (ritonavir)، ولديه تصريح استخدام طارئ “إي يو إيه” (EUA) من إدارة الغذاء والدواء الأميركية لعلاج كوفيد-19 الخفيف إلى المعتدل لدى البالغين والأطفال الذين لديهم اختبار إيجابي لفيروس كورونا، وهم معرضون لخطر كبير لتطور الحالة إلى كوفيد-19 الشديد، بما في ذلك دخول المستشفى أو الوفاة.

كم يجب أن يكون عمر المريض ووزنه حتى يمكنه تلقي باكسلوفيد؟

يجب أن يكون عمر المريض 12 عاما أو أكثر بوزن لا يقل عن 88 رطلا (40 كلغ)، وفقا لتقرير في موقع “دارغز” (Drugs).

ويجب تناول باكسلوفيد في أقرب وقت ممكن بعد تشخيص كوفيد-19.

كيف يعمل باكسلوفيد؟

يحتوي باكسلوفيد على دواءين: نيرماتريلفير وريتونافير.

نيرماتريلفير يعمل عن طريق تثبيط تكاثر فيروس كورونا في المراحل المبكرة من المرض لمنع التقدم إلى كوفيد-19 الشديد.

يتم تناول ريتونافير بشكل مشترك مع نيرماتريلفير للمساعدة في إبطاء التمثيل الغذائي حتى يظل نشطا في الجسم لمدة أطول من الوقت بتركيزات أعلى للمساعدة في مكافحة الفيروس.

كيف يتم تناول باكسلوفيد؟

يتكون باكسلوفيد من دواءين: نيرماتريلفير وريتونافير. يتم تناول حبتين ورديتين من نيرماتريلفير مع قرص واحد أبيض من ريتونافير عن طريق الفم مرتين كل يوم (في الصباح والمساء) لمدة 5 أيام. لكل جرعة، خذ كل 3 أقراص في الوقت نفسه.

إذا كنت تعاني من مرض في الكلى، فتحدث إلى مقدم الرعاية الصحية الخاص بك. قد تحتاج إلى جرعة مختلفة.

يجب بلع الأقراص كاملة، لا تمضغ أو تكسر أو تسحق الأقراص.

يتم أخذ باكسلوفيد مع أو من دون طعام.

أين وصل العمل على لقاح لكوورنا خاص بأوميكرون؟

أعلنت الهيئة الناظمة للعقاقير في المملكة المتحدة أمس الاثنين أنها وافقت على لقاح مطور تنتجه مودرنا ضد كوفيد ويستهدف المتحور أوميكرون إضافة إلى الفيروس الأصلي.

وأفادت وكالة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية -في بيان- بأنها وافقت على جرعات اللقاح المعززة للبالغين “بعدما خلصت إلى أنها تتوافق مع معايير الهيئة للسلامة والنوعية والفعالية”.

أول لقاح “ثنائي” ضد كوفيد

يعد لقاح “مودرنا” (Moderna) أول لقاح “ثنائي” ضد كوفيد توافق عليه الهيئة البريطانية.

وقالت الرئيسة التنفيذية للوكالة جون رين إن بيانات الاختبار السريري تظهر أنه يؤدي إلى “استجابة مناعية قوية” ضد الفيروس الأصلي وأوميكرون وسيوفر “أداة مفيدة في ترسانتنا” في وقت يواصل فيه الفيروس تطوره.

وأعرب ستيفان بانسل الرئيس التنفيذي لمودرنا في بيان عن “سعادة” الشركة الأميركية بالقرار، الذي قال إنه “أول موافقة على لقاح ثنائي يحتوي على أوميكرون”.

وبينما ساعدت اللقاحات على خفض الحالات التي تستدعي النقل إلى المستشفيات والوفيات جراء كوفيد، تستهدف اللقاحات المتوفرة حاليا بشكل أساسي النسخ السابقة من الفيروس.

وحذرت منظمة الصحة العالمية في يوليو/تموز الماضي من أن الوباء “بعيد عن نهايته” جراء تفشي متحورات أوميكرون ورفع القيود.

ويستهدف نصف لقاح مودرنا الثنائي الفيروس الأصلي الذي انتشر عام 2020 ونصفه الآخر المتحور أوميكرون “بي إيه 1” (BA.1).

وأفادت وكالة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية بأنه تم التوصل إلى أن اللقاح يثمر “استجابة جيدة” ضد متحورين فرعيين لأوميكرون هما “بي إيه 4″ (BA.4) و”بي إيه 5” (BA.5) المسؤوليْن جزئيا عن موجة الإصابات الجديدة بالوباء في أوروبا والولايات المتحدة.

كما ذكرت أن تلقي اللقاح تصاحبه الآثار الجانبية “الخفيفة عادة” التي يتسبب بها لقاح مودرنا الأصلي.




تابع القراءة من المصدر الرسمي من هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى