الشرق الأوسط

«مسام» السعودي ينتهز معرض مأرب للكتاب للتوعية بمخاطر الألغام

انتهز المشروع السعودي لنزع الألغام في اليمن (مسام) معرض مأرب الثاني للكتاب للتعريف بمخاطر الألغام من خلال مشاركته بجناح توعوي خاص، مؤكدا أن فرقه تمكنت منذ منتصف 2018 من تطهير أكثر من 42 مليون متر مربع من الأراضي اليمنية الملوثة بالألغام والمتفجرات الحوثية.

وشهد جناح المشروع المشارك في معرض مأرب الثاني للكتاب، إقبالاً كبيراً من قبل مرتادي المعرض، للاطلاع على ما يعرضه من صور ومنشورات وأشكال توعوية بالألغام ومخاطرها وكيفية التعرف عليها وتجنبها مع التعريف بنماذج من ضحايا الألغام من المدنيين، إلى جانب تقديمه إحصائيات جهود المشروع في نزع الألغام وتطهير الأراضي التي زرعتها ميليشيا الحوثي بمختلف أنواع الألغام لاستهداف المدنيين.

وخلال زيارة رئيس هيئة الأركان العامة وقائد العمليات المشتركة للجيش اليمني الفريق الركن صغير حمود عزي لجناح المشروع بالمعرض، أشاد بدور المشروع في إزالة ألغام الإرهاب والموت التي زرعها تنظيم جماعة الحوثي الإرهابية المدعومة إيرانيًا، ووصف هذا الدور بأنه «سيظل محفورا بأحرف من نور في ذاكرة الأجيال اليمنية».

وقال بن عزيز «إن مشاركة مشروع مسام في معرض الكتاب أضفى كثيرا من المعاني الفكرية والإنسانية التي تعظم من قيمة حياة الإنسان، ووجوده في هذه الحياة بحرية، وكرامة وأمن وسلام واستقرار»، معبراً عن شكره الكبير للمشروع ولما يقوم به من حماية المواطنين من مخاطر ألغام تنظيم جماعة الحوثي الإرهابية.

وأوضحت المعلومات التي تضمنتها المنشورات التوعوية الموزعة على الجمهور، أن المشروع الذي بدأ في منتصف يونيو (حزيران) عام 2018 تمكن حتى 23 ديسمبر (كانون الأول) 2022 من نزع 378.636 لغماً وذخيرة غير منفجرة وعبوة ناسفة.

وبحسب غرفة عمليات مشروع «مسام» انتزعت فرق المشروع 229.876 ذخيرة غير متفجرة و7.656 عبوة ناسفة و135.144 لغماً مضاداً للدبابات و5.960 لغماً مضاداً للأفراد.

وأكدت غرفة عمليات المشروع أن الفرق الهندسية تمكنت من تطهير42.239.661 متراً مربعاً من الأراضي في اليمن كانت مفخخة بالألغام والذخائر غير المنفجرة.

وبحسب القائمين على جناح المشروع، فإنه «يهدف من خلال مشاركته في معرض مأرب للكتاب، إلى توسيع التوعية المجتمعية بمخاطر الألغام وكيفية التعرف عليها والتعامل معها إلى جانب التعريف بحجم الجرائم التي ترتكبها ميليشيا الحوثي بحق المدنيين اليمنيين، وإصرارهم على صناعة الموت وتوسيع دائرة القتل والتدمير للأبرياء في انتهاك صارخ لكل القيم الدينية والأخلاقية وقواعد القانون الدولي الإنساني».





تابع القراءة من المصدر الرسمي من هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى