العالم

«ويمبلدون»: ديوكوفيتش ينجو من فخ سينر وماريا إلى نصف النهائي

«ويمبلدون»: ديوكوفيتش ينجو من فخ سينر وماريا إلى نصف النهائي


الأربعاء – 7 ذو الحجة 1443 هـ – 06 يوليو 2022 مـ رقم العدد [
15926]

41489

ديوكوفيتش يحتفل بفوزه على سينر (أ.ف.ب)

aawsatLogo

لندن: «الشرق الأوسط»

نجا الصربي نوفاك ديوكوفيتش، المصنف أول وحامل اللقب، من فخ السقوط أمام الإيطالي يانيك سينر بعدما قلب تخلفه بمجموعتين إلى انتصار 6 – 7 و2 – 6 و6 – 3 و6 – 2 و6 – 2، أمس، حاجزاً مكاناً له في نصف نهائي بطولة «ويمبلدون للتنس»، ثالثة البطولات الأربع الكبرى، فيما واصلت الألمانية المصنفة 103 عالمياً والبالغة 34 عاماً تاتيانا ماريا، عروضها الرائعة بفوزها على مواطنتها جول نيميير 4 – 6 و6 – 2 و7 – 5.
وتابع ديوكوفيتش زحفه نحو إحراز لقبه الرابع توالياً في «ويمبلدون» وأيضاً ليصبح رابع لاعب فقط يحرز اللقب الإنجليزي أربع مرات توالياً بعد السويدي بيورن بورغ والأميركي بيت سامبراس والسويسري روجير فيدرر، كما أنه يريد إحراز لقبه السابع في البطولة ليصبح على مسافة لقب واحد من الرقم القياسي المسجل باسم فيدرر. وقال ديوكوفيتش عقب اللقاء: «أقدم التهئنة ليانيك على عرضه الرائع أن المستقبل ينتظره فهو ما زال في العشرين من عمره… أشعر بسعادة لأني اجتزت هذه العقبة».
من جهتها قالت ماريا التي لم يسبق أن تخطّت الدور الثالث في بطولة كبرى، وهو الدور الذي وصلت إليه في «ويمبلدون» عام 2015: «أُصبتُ بالقشعريرة… إنه حلم أن أعيش هذا مع عائلتي وابنتيَّ الصغيرتين. منذ أقل من عام أنجبت وابتعدت عن اللعب… هذا جنون!».
وبعد خسارة المجموعة الأولى، وجدت ماريا نفسها متأخرة في الثانية، لكن بخبرتها استطاعت العودة والتغلب على خصمتها الأصغر منها بـ12 عاماً والتي تشارك في بطولتها الكبرى الثانية. وأوضحت ماريا: «ببساطة كنت أركز في نقطة تلو الأخرى».
على جانب آخر وحتى في اليوم الذي كان فيه سلوكه في الملعب مثالياً، لم يستطع الأسترالي نيك كيريوس مقاومة إزعاج المسؤولين وانتهك لوائح الملابس البيضاء بالكامل في بطولة «ويمبلدون للتنس». وتم تغريم اللاعب الأسترالي البالغ عمره 27 عاماً مرتين في البطولة حتى الآن، وقد يواجه غرامة أخرى بعدما نزل إلى أرض الملعب مرتدياً حذاءً أحمر في مباراته بالدور الرابع ضد الأميركي براندون ناكاشيما (الاثنين).
وبدأ كيريوس المباراة بحذاء أبيض وبعد فوزه في خمس مجموعات قام بتغييره مرة أخرى إلى الأحمر، ووضع قبعة حمراء في أثناء إجراء مقابلة في الملعب، رغم أنه ارتدى أخرى بيضاء خلال المباراة. ورد اللاعب الأسترالي باقتضاب عند سؤاله عن سبب انتهاكه للوائح الملابس البيضاء بالكامل قائلاً: «إنني أفعل ما يحلو لي».
ويُذكر أن الإسباني رافائيل نادال، المصنف رابعاً والذي حجز مكاناً في الدور ربع النهائي بفوزه على الهولندي بوتيك فان دي زاندسشولب 6 – 4 و6 – 2 و7 – 6، سيكون على موعد صعب أمام الأميركي تايلور فريتز بعد أن هزمه الأخير في نهائي دورة «إنديان ويلز» الأميركية في مارس (آذار) الماضي. كما ضربت الرومانية سيمونا هاليب الفائزة باللقب في 2019 موعداً مع الأميركية أماندا أنيسيموفا المصنفة 20 في الدور ربع النهائي.



المملكة المتحدة


ويمبلدون




تابع القراءة من المصدر الرسمي من هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى