منوعات

“يجب ألا تصرخ على اللاعبين الشباب”.. فيديو لتن هاغ بعمر 13 عاما يقدم نصيحة لكرويف | كرة قدم

أظهر مقطع فيديو قديم أن الهولندي إريك تن هاغ، المدرب الحالي لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، كان يتمتع بصفات قيادية وهو مرحلة الطفولة، تؤهله لأن يكون مدربا في المستقبل.

ونشرت صحيفة “ماركا” (MARCA) الإسبانية عبر موقعها الإلكتروني مقطع فيديو ظهر فيه تن هاغ وهو بعمر 13 عاما، في إحدى الحلقات التلفزيونية، مع مجموعة من الأطفال في حوار مع أسطورة كرة القدم العالمية والهولندية، الراحل يوهان كرويف.

وخلال ذلك البرنامج الذي تم بثه عبر إحدى القنوات الهولندية عام 1984 -وهي الفترة التي سبقت بداية المسيرة التدريبية للجناح الطائر بعام واحد- أخبر “تن هاغ” مواطنه كرويف الطريقة التي يجب عليه اتباعها في التعامل مع اللاعبين الشباب.

وفي تلك الحلقة، سأل كرويف -الفائز بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم 3 مرات- الأطفال عن رأيهم فيما يتعلق بصراخ المدرب على اللاعبين.

وقال كرويف “أن يصرخ المدرب هذا الأمر يحدث كثيرا، أم أن هذا لم يحدث معكم يا رفاق؟”.

لتأتي الإجابة من تن هاغ “أعتقد أنه يجب الانتباه إلى عدم الصراخ على الشباب كثيرا، لأن بهذه الطريقة يمكنك كسر لاعب وتدميره نفسيا، ولكن على مستوى أعلى (الكبار) مثل فريق أياكس الأول، أنت قادر على قول أي شيء”.

وأضاف “هؤلاء اللاعبون يتدربون كل يوم تقريبا خلال الأسبوع، إذا استمروا في ارتكاب نفس الأخطاء، يجب أن تكون قادرا على مواجهتهم”.

هذا الأمر دفع كرويف إلى توجيه سؤال آخر، حيث قال “إذن أنت تعني بأنه يجب أن تفرّق بين كرة القدم للشباب وكرة القدم الكبار؟”، فرّد تن هاغ “نعم”.

ويبدو تن هاغ المدرب، ظلّ وفيا لأفكار كرويف المتعلقة “بالكرة الشاملة”، وحقق بها العديد من الألقاب.

وقال تن هاغ في أبريل/نيسان 2022 “هناك سبب لوجود صور لكرويف في مكتبي، الفوز مهم لكنك تريد الفوز بأسلوب معين”.

وأضاف “عليك أن تفوز وأن تلعب كرة القدم جذابة، لأننا نلعبها من أجل الناس، لذا ما زال إرث يوهان كرويف باقيا، ويمكنك أن تشعر بوجود حمضه النووي”.

ولم يُنكر تن هاغ في تلك المقابلة، أنه تأثر بعدد آخر من المدربين، وهم لويس فان غال ورينوس ميشيلز، بالإضافة إلى كرويف، الذين وصفهم بـ”الملهمين الثلاثة”.

وبدأ تن هاغ (52 عاما)، مسيرته التدريبية مع تينتي أنشخيدة، حين أشرف على فريقي تحت 17 عاما و19 عاما في 2002، قبل أن يصبح مساعدا لـ3 مدربين مع الفريق الأول لنفس النادي في 2006.

أما تجربته الشخصية الأولى فكانت مع أيندهوفن عام 2012، ثم غو أهد إيغلز، وفريق الشباب لبايرن ميونخ، وأوترخت وأياكس أمستردام وأخيرا مانشستر يونايتد.

وتُوج تن هاغ مع أياكس بـ7 بطولات، 3 منها في الدوري الهولندي، كما قاد شباب بايرن لحصد لقب الدوري الألماني في موسم 2013-2014.




تابع القراءة من المصدر الرسمي من هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى